..
..
رئيس التحرير : رئيس مجلس الادارة : المدير العام :
أسعار الدواجن اليوم النوع الفئة أقل سعر أعلى سعر لحم أبيض كيلو 29.00 جنيه 29.50 جنيه لحم ساسو كيلو 37.00 جنيه 38.00 جنيه لحم بلدي كيلو 38.00 جنيه 40.00 جنيه استقرت أسعار الدواجن، اليوم الخميس، 30 أبريل 2020، في المزارع المصرية والأسواق التجارية بحسب ما أعلنته بورصة الدواجن الرئيسية حسب نوعها سواء كانت فراخ بلدي أو فراخ بيضاء، وبلغ سعر كيلو اللحم الأبيض يتراوح من 30 إلى 31 جنيها. وسعر كيلو اللحم البلدي يتراوح من 45 إلى 49 جنيها، سعر كيلو لحم الأمهات يتراوح من 25 إلى 29 جنيها. وبلغ سعر كيلو لحم الساسو يتراوح من 40 إلى 45 جنيها. وسعر كيلو اللحم الرومي البرونزي يتراوح من 40 إلى 45 جنيها. وسعر كيلو اللحم الرومي الأبيض يتراوح من 35 إلى 40 جنيها. سعر كيلو لحم البط المسكوفي يتراوح من 45 إلى 50 جنيها وسعر كيلو اللحم للبط المولار يتراوح من 40 إلى 45 جنيها. النوع الفئة أقل سعر أعلى سعر لحم أبيض كيلو 31.00 جنيه 31.50 جنيه لحم ساسو كيلو 41.00 جنيه 41.50 جنيه لحم بلدي كيلو 38.00 جنيه 40.00 جنيه

الأهمية الاقتصادية لمنع والتحكم فى أمراض الدواجن

2020-07-27 12:13:53

الأسس العامة General principles

الهدف الأساسي من أي مشروع enterprise هو معظمة عائد الاستثمارات investment على المدى الطويل، ولهذا فمن الضروري تسويق الدواجن market poultry ومنتجات اللحوم meat products والبيض بأسعار تسمح للمنتجين أو الشركات للاحتفاظ بالمنفعة أو المكسب profitability فى المنافسة السوقية competitive market، ومن التكاليف المؤثرة cost-effective فى العملية الإنتاجية برامج الأمن الحيوي والتحصينات biosecurity and vaccination programs والتي يتم الاحتياج إليها للوقاية من الأمراض. فمن المؤكد أن زيادة العائد incremental return فى صورة تحسين إنتاجية البيض أو الفقس أو الحيوية أو معدل النمو أو كفاءة التحويل الغذائي يجب أن تزيد من رأس المال ويعمل على الإنفاق للوقاية من الأمراض. يوجد صعوبات كبيرة فى التوقع بالخسارة الناتجة من الأمراض أو خطة احتمالية انتشار الأمراض. وهناك خطورة كبيرة لتعريض الطيور للأمراض وبالتالي الإصابة بالمرض حتى يمكن التعرف على الخسارة الاقتصادية الناتجة عن الإصابة بالأمراض. والنسبة بين التكاليف والعائد من الممكن أن تستخدم كدليل على معدلات تحسين الإنتاج. البرامج المستخدمة لمنع الأمراض لفترات طويلة من الممكن أن تؤثر على الإنتاج.  ومن الأمثلة على ذلك مقاييس العدوانية aggressive measures تحتاج إلى ظروف عالية الخطورة حيث إن انتشار المرض من الممكن أن يؤثر على الكفاءة الإنتاجية أو قيمة البيض أو اللحم وارتباطها بالأمن الحيوي والتحصينات. من الضروري أن يكون رأس المال المستثمر invest capital كافي لعمل ملحقات لمساكن الدواجن للاحتفاظ بمستوى مناسب من الأمن الحيوي مثل حجرات تغير الملابس changing rooms، سياج fences، والمعدات التى تستخدم فى التطهير حيث أن هذه الآمور تقلل من احتمالية دخول الأمراض. والقرار الذي يتخذ للاستثمار فى تحسين الأمن الحيوي يعتمد على توقع anticipation العائد من هذا التحسين. التدفقات المالية المستقبلية future cash flows الناتجة من تحسين الإداء وراجعة إلى الوقاية من الأمراض يجب أن تحسب لفترة مساوية لعملية الاستثمار. القيمة الحالية الصافية net present value (NPV) لأي استثمار فى الأمن الحيوي biosecurity يمكن أن يحسب من التدفقات النقدية السنوية annual cash flows مخصوم منه عامل الفائدة المخصص appropriate interest factor. فإذا كان NPV يزيد عن تكلفة التحسين فإن ذلك يمكن أن يبرر الاستثمارات المستخدمة فى الأمن الحيوي. من الممكن استخدام طريقة NPV لاختيار أفضل البرامج للوقاية من الأمراض. ومن المؤكد أن أي قرار للاستثمار يعتمد على اختيار القيمة المناسبة لخطورة العدوى والخطة الدقيقة وبالتالي الأمراض لمعرفة التكاليف والعائد.

الوقاية من الأمراض Prevention of disease

لمنع إصابة القطعان التجارية للدواجن بالأمراض يجب أن يكون هناك تكامل بين برامج:

الأمن الحيوي biosecurity التحصينات vaccination الـ hygiene

ميكانيكيات انتقال الأمراض Mechanisms of disease transmission

من الضروري فهم الميكانيكيات التى تنتقل بواسطتها المسببات المرضية إلى قطعان الدواجن كما يجب معرفة كيفية انتشار المسببات المرضية داخل الوحدات. يحدث الانتقال البيولوجي عندما تتضاعف المسببات المرضية فى العائل الحامل للمرض والتي تنتقل إلى العائل المستقبل وخصوصا القطعان الحساسة عن طريق الالتصاق. ومن الوسائل التى تساعد على نقل الأمراض:

الأفراد المعدات الحشرات الناقلة للجراثيم القوارض الطيور البرية الرياح المحملة بالأتربة

1- الانتقال الرأسي Transovarial route

من الممكن أن تنتقل الأمراض بصورة رأسية من الأمهات إلى الكتاكيت عن طريق البيضة ومن أهم هذه الأمراض:

الميكوبلازما Mycoplasmosis الإسهال الأبيض Pullorum disease (Salmonella pullorum) الريو reoviruses الأدينو فيروس بالإضافة إلى السالمونيلا Salmonella enteritidis والتي من الممكن أن تنتقل رأسياً عن طريق إدخال البكتريا إلى بياض البيضة أثناء وجودها فى قناة البيض oviduct.

2- الانتقال عن طريق قشرة البيض Transmission on the eggshell

المسببات المرضية مثل الكولاى E. coli والبارتيفويد paratyphoid Salmonella spp ترسب من فتحة المجمع أو الفرشة الموجودة فى البياضات ومن الممكن أن تخترق القشرة وتصيب الأجنة النامية. وهذه الصورة من الانتقال الرأسي تكون راجعة إلى تلوث ظروف المفرخات وتسبب عدوى مباشرة وغير مباشرة للكتاكيت الفاقسة. وأمراض omphalitis والسالمونيلا salmonellosis من الممكن أن تدخل إلى وحدات الحضانة والرعاية بواسطة قشرة البيض.

3- الانتقال المباشر Direct transmission

الاحتكاك بين القطعان الحساسة والاخرى الحاملة للأمراض من الاسباب الرئيسية للإصابة، وتحدث هذه الحالة فى العديد من الوحدات ومن أشهر الأمراض التى تنتقل عن طريق الاحتكاك:

السالمونيلا salmonellosis الكوريزا coryza الميكوبلازما mycoplasmosis التهاب الحنجرة laryngotracheitis الـ pasteurellosis

4- الانتقال غير المباشر Indirect transmission

من الممكن أن تنتقل الأمراض عن طريق المعدات الملوثة مثل الاقفاص والمعدات أو سيارات الأعلاف أو الأفراد ومن أشهر هذه الأمراض الجمبورو والسالمونيلا وبالتالي يجب التأكد من إجراءات الأمن الحيوي فى المزرعة.

5- الانتشار بواسطة الرياح Dissemination by wind

من الممكن أن تقوم القطعان المصابة بإفراز عدد كبير من المسببات المرضية (الفيروسات) والتى تحمل على الأتربة وتنقل بواسطة الرياح حتى مسافة 5 كيلومتر، ومن الأمراض التى تنتقل عن طريق الرياح النيوكاسل NDV والـ ILT.

6- النواقل البيولوجية Biological vectors

تعتبر الطيور البرية wild birds من النواقل الرئيسية لمرض إنفلونزا الطيور Avian influenza وكذلك Pasteurella spp، كما تعتبر القوارض حاملة للعديد من الأمراض مثل السالمونيلا salmonellosis والـ pasteurellosis، كما تعتبر الحشرات من النواقل المسئولة عن العديد من الأمراض، كما ينتقل الجدري والعديد من الأمراض عن طريق البعوض والقراد، وتعتبر الخنافس beetles مخزن لمدى كبير من الأمراض مثل مرض الماريك Marek's disease والجمبورو IBD والسالمونيلا salmonellosis والكوكسيديا coccidiosis، ويعتبر الذباب المنزلي ناقل لمرض Camylobacteriosis.

7- العلف Feed

من الممكن أن تتلوث مواد العلف أثناء عملية التصنيع وتتسبب فى نقل بعض الأمراض مثل السالمونيلا Salmonella spp أو الجمبورو IBD والذي يسبب عدوى للقطعان الحساسة.

8- التحصينات Vaccines

تحصينات الدواجن الملوثة والتي أعدت من بيض غير خالي من المسببات المرضية non-specific pathogen free (SPF) من الممكن أن تحتوى على بعض الأمراض مثل adenoviruses أو الريو reoviruses أو العوائل المسئولة عن الأنيميا فى الدواجن، كما يمكن أن تنقل الأمراض بين القطعان عن طريق استخدام أدوات التحصين الملوثة أو الشخص الذى يقوم بالتحصين.

الأمن الحيوي Biosecurity

تقييم عمليات الأمن الحيوي باستمرار هام جدا فى تطوير البرامج المفيدة لمنع دخول أو انتشار الأمراض إلى مواقع الإنتاج، وبرنامج الأمن الحيوي الناجح يفترض فهم أساسيات علم الأوبئة epidemiology وعلم الاقتصاد economic ويحتاج إلى فريق عمل لتعظيم الاستفادة، ويحتاج برنامج الأمن الحيوي إلى التركيبات التالية:

تخطيط وتقييم البرنامج planning and evaluation programs إدارة موارد الموقع وتدريب الأفراد locating resources and training personnel الأدوات المنفذة وتشتمل على تشييد المبنى.

التحكم والذي يشتمل على الرؤية وتحليل النتائج.

الأمن الحيوي التصوري Conceptual biosecurity

موقع المزرعة بالنسبة لموقع المزارع الاخرى سواء التى تربى نفس النوع أو أنواع أخرى. المسافة بين مزارع التربية ومزارع الامهات والإمكانات الاخرى المتاحة مثل المفرخات ومصنع العلف feed mills ووحدات التصنيع والتعبئة. الطرق الرئيسية والفرعية الموصلة إلى موقع الإنتاج وهل يوجد تربية طيور فى تلك الطرق backyard poultry مدى القرب أو البعد من البحيرات أو المجاري المائية. بالنسبة لإنتاج البيض هل يتم تربية أعمار مختلفة أو عمر واحد.

تركيبة الأمن الحيوي Structural biosecurity

عمل سياج fenced حول المزرعة مع ملاحظة عدم التعدي trespass على ممتلكات الغير. عمل سياج حول المسكن مع بوابة قوية. يجب أن تكون المياه خالية من المسببات المرضية ونسبة الكلور لا تتعدى 2 جزء فى المليون. يجب أن تحتوي المزرعة على جميع الخدمات مثل المكاتب والمخازن وحجرات خلع الملابس والحمامات وخلافه. وجود أماكن محكمة لتطهير السيارات جيدا قبل وصولها إلى المزرعة. تطهير جميع الطرق بين العنابر وذلك لمنع انتشار الأمراض. وجود موقع مناسب لتخزين الأعلاف (تتوفر فيه كل شروط التخزين الجيد). وجود حفرة متخصصة لحريق النافق. تأمين المباني بصورة جيدة لعدم دخول القوارض. يجب أن تكون أرضية العنابر من الخرسانة وخصوصا فى قطعان الجدود والأمهات وذلك لمنع الإصابة بالسالمونيلا. مراعاة أماكن المراوح والشفاطات لمنع دخول هواء محمل بالأمراض. يجب أن يتم تخزين الفرشة فى أماكن بعيدة عن مساكن التربية والتعامل معها بالصورة المثلى لحين التخلص منها.

 

 






الاسم
البريد الالكترونى
التعليق
كود التحقق

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة عالم الدواجن

Powered By ebda3-eg.com